البلاد

البلاد - زنقة

سَأَضْرِبُ في طُولِ الْبِلاَدِ وَعَرْضِهَا أنالُ مرادي أو أموتُ غريبا
فإن تلفت نفسي فلله درُّها وَإنْ سَلِمَتْ كانَ الرُّجوعُ قَرِيباً

الإمام الشاقعي

(من موقع أدب)

Advertisements

السياحة البيئية

الصحراء ساحرة جذابة. إذا عرفتها تعلقت بها نفسك أبد الدهر. و لكن ليس من السهل أن تدرك سر سحرها و لا سبب خلابتها. بل كل ما تعرفه أنها تناديك فينفذ نداؤها إلى صميم قلبك. و تدعوك فلا تلبث أن تشد الرحال إليها صاغراً. يسوقك الحنين و تدفعك الذكرى. و أية ذكرى!

أحمد حسنين (السياسي / الدبلوماسي / الرحالة) في كتابه “في صحراء ليبيا” الصادر في عام 1923

ما هي أفضل الرحلات التي تريد ترتيبها داخل مصر؟ (مع افتراض تحسن الأوضاع الأمنية بالطبع)

هل هي شرم الشيخ، الغردقة، بورتو مارينا؟

جائز تكون هذه هي أشهر المنتجعات السياحية التي يتوجه صوبها كل من يرغب الترفيه عن نفسه و تغيير “جو” القاهرة الخانق.. في المعتاد، تقوم بعملية بحث باستخدام مواقع التواصل السياحية المعروفة مثل Trip Advisor  أو Booking   للتأكد من جودة الفندق، والتي تتلخص في الأغلب في شكل الحجرة، جودة الطعام، تنوع الترفيه،،،، إلخ. أنا أيضاً أقوم بنفس عملية البحث، ولكني واثقة أن تلك الرحلة –مهما كانت مرفهة- لن تعطيني نفس الراحة النفسية والروحية التي أحصل عليها من بعض الرحلات الأخرى غير التقليدية، والتي قد تبدو من السطح بسيطة بل وأحياناً متقشفة، ولكنها تمكنني من العودة إلى حياتي العادية بذهن صاف وروح متجددة.

تتلخص فكرة السياحة البيئية في الاهتمام بعلاقة الفرد بالبيئة، حيث يتشجع المرء لاكتشاف جمال الطبيعة من حوله دون الإضرار بها قدر الامكان، والتعرف عن كثب بأساليب الحياة في هذا المكان، سواء كان هذا متعلق بمظاهر طبيعية (مثل جبال، أو صحراء،،،)، أو مراقبة الحيوانات، أو التعرف على الثقافات المحلية. أما إذا قارناها بالرحلة الترفيهية التقليدية، ستجد أن تعاملك مع الطبيعة في فندق خمس نجوم سينحصر في الجلوس على الشاطئ طوال النهار، أو حمام السباحة، وفي الأغلب تتمثل وسائل الترفيه في أنشطة animation team القادمين في الأغلب من روسيا أو شرق أوروبا.

أما إذا قررت القيام برحلة غير معتادة، فيومك سيكون مختلفاً نوعاً ما. تتفاوت أنشطة النهار حسب طبيعة المكان، ولكن سأذكر لكم مثال “الكرم” ، الفندق البدوي لمنطقة الشيخ العواد في وادي غربة بالقرب من سانت كاترين. في البداية، لا توجد طرق ممهدة بين هذا الفندق البيئي و الاسفلت، و لا تتوفر فيه الكهرباء. فتخيل نفسك للحظة لا تسمع أي صوت أو طنين أي جهاز. لوهلة ستظن أن هذا المكان ملل و لكن أطلب من الشيخ جميل (القئم بإدارة المكان) بتنظيم برنامج لك. سيضع أمامك بعض الاختيارات، و أغلبهم تتطلب بعض المجهود البدني، المشي مسافات في السهول أو فوق الجبال. وعندما يحين وقت الطعام، لا تحزن بسبب عدم توفر الكرواسون، واستمتع بخبز لا يزال جمره  متوقد على بعد عشرات الأمتار منك في انتظار إعداد الشاي الجبلي. و بعض قضاء يومك، تختم الليلة بجلسة حول النار مع بقية النزلاء، و لو كنت سعيد الحظ ، قد تصغى للشيخ جميل و هو يحكي حكايات قديمة من التراث البدوي، و يشرح جزء من معارفه المتوارثة حول خصائص النباتات و الأعشاب و  النجوم.. تلك اللحظات البسيطة تخلق جو من الحميمة لن تجده في مكان آخر، للحظات ستنسى موقعك القيادي الهام والتزاماتك وهمومك، وستجد نفسك تتشارك في حوارات عن الكون والطبيعة والنفس البشرية مع أفراد من خلفيات  و جنسيات متعددة لم يجمعهم شئ سوى حب غامر للطبيعة البكر.

“في تلك اللانهاية الساكنة يصفو الجسم والعقل وتنقى الروح فيشعر الانسان بأنه أقرب إلى الله عز وجل ويحس بوجود قوة قاهرة ليس لقوة أخرى أن تحول قلبه عنها. ويتسرب إلى نفسه الايمان بالقدر الغالب والاعتقاد بحكمة ما كتبه الله…  وهناك حقاً أوقات يشعر فيها بأن الحياة قليلة الوزن هينة.” أحمد حسنين – “في صحراء ليبيا

بالتأكيد تختلف تجارب الاقامة في المنتجعات الصديقة للبيئة من بلد لآخر، و لكنها في الأغلب ستتميز بطابع معماري خاص، يختلف جذرياً عن الفنادق التقليدية، مبدؤه الأساسي هو التناغم مع الطبيعة، وسيعتمد على فكرة البساطة في التكوين مع الأخذ في الاعتبار تقليل المخلفات قدر الامكان، مما يعني أن في العديد من الحالات يقل استهلاك الكهرباء، ويتم اعادة تدوير المخلفات ،و  تقليل فاقد المياه. أما بالنسبة لدرجة رفاهية الاقامة في حد ذاتها، فالاختيارات أمامك متعددة، تتراوح بين أبسط الامكانيات وأفقره  إلى الأكثر رفاهية، في النهاية تجربتك في رحلة مرتبطة بالبيئة لا تقارن بأية رحلة ترفيهية أخرى.

تبسم لك الصحراء فتنسى كل شئ. تنسى متاعبك و آلامك. تنسى الصعاب التي لاقتك و المشقات التي تنتظرك… تبسم الصحراء فلا يبقى بعدها مكان جدير بأن تعيش فيه و لا تطيب لك الحياة في غيرها من بقاع الأرض. أحمد حسنين

….

لتحميل كتاب “في صحراء ليبيا” لأحمد حسنين  (السياسي / الدبلوماسي / الرحالة): http://archive.org/details/fi-sahra-libya

مواقع مختارة للمزيد من المعلومات حول السياحة البيئية والفنادق الصديقة للبيئة:

–         موقع شيخ سيناء للرحلات السياحية: http://www.sheikhsina.com ، فيه مزيد من المعلومات حول اختيارات المشي في جبال سيناء، وتفاصيل عن فندق الكرم.

–         فندق قصر الباويطي بالواحات البحرية، http://www.qasrelbawity.com

–         فندق الطرفة http://altarfa.net/، يقدم نموذج مرفه للفنادق الصديقة للبيئة eco-luxury، فهو يجمع بين البساطة والرفاهية. لذا لم يكن بالمستغرب أن يزوره عدد من المشاهير العالميين مثل روبرت دي نيرو، و Nicola Bulgari، J. P. Jones (Led Zepplin)

–         فندق اندريه http://adrereamellal.net/

Archaeological Surveys in South Sinai

I found few books that may be of interest to desert enthusiasts.

One of them is about the work of “Archaeological Surveys in South Sinai” / تقرير عن أعمال المسح الأثري لبعض المناطق الأثرية في منطقة جنوب سيناء . The book is published by The Supreme Council of Antiquities  المجلس الأعلى للآثار. The book is considerably small in size, yet full of information. It has an interesting list of Archaeological sites in South Sinai, with some basic information on how to get there, some history and few pictures.

Do not expect very good quality though of the paper or the pictures, and surprisingly it’s without much mapping! But you will be fascinated with the various sites of Rock Arts and ancient writings in different parts of this rich area of Egypt.

Archaeological Surveys in South Sinai

Photos from el Galt El Azraq

El Galt el Azraq is a small pool of water in the middle of the mountains. It’s soooo cold (even the guys weren’t able to swim for more than 20 minutes although the weather was so hot!) and it’s 9 meters deep! El azraq (blue in traditional arabic) actually means black in bedouin because the real colours of the stones is very dark. A friend of mine went there in the winter and the stone was very dark after being cleansesd with the rain.

https://i2.wp.com/photos-b.ak.facebook.com/photos-ak-sctm/v117/97/41/792370592/n792370592_1188229_4480.jpg

I think this is Mount St Catherine.
https://i2.wp.com/photos-a.ak.facebook.com/photos-ak-sctm/v117/97/41/792370592/n792370592_1188080_2223.jpg

We found these small walls all over many valleys. Some archaeologists say that some of these rocks were compiled a long time ago (maybe 3000 years ago)! If this was true, then perhaps Moses saw this same scene!!